قد تصبح قطر مقر رئيسي لمجلس شبكة اخبار بيلت اند رود

أكبر استثمار في قطاع اعلام بى ار اي ، و يؤسس رابع أكبر وكالة اخبارية عالمية مخصصة لمبادرة بيلت اند رود

هونج كونج , June 25, 2019 /EINPresswire.com/ — أعلنت اليوم شبكة اخبار بيلت اند رود (بي ار ان) ، و هي منظمة اعلامية دولية ناشئة ، و تعد أكبر و أول شبكة اخبار عالمية مخصصة لمبادرة الحزام و الطريق (بي ار اي) (و تُعرف أيضا بأسم مبادرة طريق الحرير) و ذلك لتقديم اخبار ، و آراء ، و تحليلات حول بي ار اي ، دولها الأعضاء المائة و الخمسين ، عن اخذها لمنطقة الشرق الأوسط بعين الاعتبار كمقر رئيسي لها مما يخلق 3.500 فرصة عمل في المنطقة.

تنشر و تبث شبكة اخبار بيلت اند رود (بي ار ان) اخبارها من خلال عدة أطياف تشمل وكالة انباء ، اخبار 24 ساعة باللغة الانجليزية و قناة تليفزيونية وثائقية ، قنوات اخبار مستقلة باللغة العربية و الفرنسية ، راديو 24 ساعة باللغة الانجليزية ، صحيفة رقمية متعددة اللغات و مجلة باللغة الانجليزية، و تغطية شاملة باللغة الانجليزية و العربية لمبادرة الحزام و الطريق و مشاريعها بصورة دقيقة و في الوقت المناسب.

تمتلك جيش و عدد كبير من الصحفيين ، المراسلين ، محرري الأعمدة الصحفية ، كُتاب و مكاتب إقليمية ذات عدد كامل من الموظفين في لندن ، سنغافورة ، الشرق الأوسط ، ساو باولو ، اديس ابابا ، نيويورك ، و مكاتب اخبارية في 100 دولة ، تقدم كل ما هو جديد لشبكة بيلت أند رود (بي ار ان) فيما يتعلق بكل ناحية من المبادرة ذات الأثنين و العشرين تريليون دولار.

و مع وضعها لفهم أفضل للمبادرة في جميع أنحاء العالم، إلأ انه ينظر إليها/تُلام لكونها ذات معلومات خاطئة و مطوقة بشكل كبير و ينظر دائماً إليها بشك حيث انها تتحرك و تناور وفقا للإرادة و الرغبة.

و حسب تصريح السيد / سييل بازاربزيجلو ، نائب رئيس البنك الدولي : "سيتطلب تحقيق طموحات و تطلعات مبادرة الحزام و الطريق إصلاحات طموحة متساوية من الدول المشاركة. و سوف تساعد التحسينات في إبلاغ البيانات و الشفافية – خاصة فيما يتعلق بالشك- و التدبير الحكومي المفتوح و الالتزام بأعلي مقاييس اجتماعية و بيئية في ذلك بصورة واضحة".

تعد مباردة الحزام و الطريق واحدة من أكثر السياسيات الاجنبية و الاقتصادية الطموحة للرئيس "زيي" ، و هي تتكون من طريق الحرير البحري للقرن الواحد و العشرين و حزام اقتصاد طريق الحرير في سلسلة من الطرق السريعة ، و السكك الحديدية و الموانئ و المرافق للطاقة ، و الاتصالات اللاسلكية ، و الرعاية الصحية و التعليم. كما انها ستربط اكثر من 65 دولة تشكل اكثر من 62% من تعداد العالم السكاني ،و حوالي 35% من التجارة العالمية و أكثر من 31 % من جي دي بي العالمي.

انضمت أكثر من 152 دولة و منظمة دولية إلي المبادرة ، و قد شهدت استثمارات خاصة بأكثر من 1.6 تريليون دولار خاصة بالمشاريع ذات الصلة. أوضحت تقديرات بنك التطويرالآسيوي أنه بحلول عام 2030 ، ستصل المبادرة إلي أكثر من 22 تريليون دولار. و مع ذلك ، لاقت المبادرة قدر هائل من الممارسات الأيجابية حول العالم و تعد حاليا واحدة من أكثر المحركات الأقتصادية الرئيسية في الدول النامية.

صرح داوود خان ، رئيس مجلس ادارة شبكة اخبار بيلت اند رود : "ان مهمتنا غير متحيزة بالكامل. لسنا مخلصين لدول أو قادة و انما إخلاصنا وولائنا للحق، و ذلك إلي جانب الأبلاغ الذي يتم بسرعة الاستجابة و التأكيد علي الحقيقة من كل زاوية و مصدر. و مع استمرار فحص و منع الأخبار الزائفة ، لا يزال هناك عدد لايحصي من التأكيدات الغير مفحوصة. نتحمل مسئولية ملء الفجوة. نتعهد بالشفافية الكاملة فيما يتعلق بكيفية الأبلاغ عن قصصنا أن.. ( بي ار ان) عرضة و ميالة لأن تكون قائد في تزويد الأخبار المتخصصة، و الأراء و التحليلات الخاصة ب "بي ار اي" ، فنحن منظمة معروفة عالميا بأختصاصها و تأثيرها ، و نزاهتها و دقتها".

"سيصل إجمالي الأستثمار الخاص بالمشروع إلي 500 مليون دولار يتم تمويلها جزئيا كدين و كحقوق ملكية لحملة الأسهم. و مع السماح لنا بفهم و استيعاب الاستثمار المربح و المدفوع بإنتهازالفرص في هذا الطيف الأعلامي، فإننا نثبت أنفسنا لتحقيق إمكانياته الكاملة".

ذكر خان : "ندرس حاليا الشرق الأوسط بصفة عامة و قطر بصفة خاصة لسياساتها تجاه شبكات الأعلام و دعمها في هذا القطاع. و قد وجدنا انه من الأفضل دراسة إقامة مقرنا و مركزنا الرئيسي في الدوحة ، حيث ان قطر تعد من بين الدول الأولي الداعمة ل "بي ار اي" ، و قد وقعت العديد من الاتفاقيات و مذكرات التفاهم الداعمة للمبادرة" .

وان يوان
شبكة اخبار بيلت اند رود
+852 39808363
email us here
Visit us on social media:
Facebook
Twitter
LinkedIn


Source: EIN Presswire